|    مرّت سنة ..!   |    [ S E A ]   |    [ أبيــــڪ ]    |    [ لَو أهمڪ ]   |    [ вùţτεяғĻч ]   |    [ يـاما بالماضي ألَم ]    |    [ كِلها يعني سراب ]    |    [ حَياتي بِه أجْمَل ]    |    [ للحُب هُو ]    |    [ FRIDAYS ]

[ للحُب هُو ]

كادي بنت عبدالله - 14/3/2009

للحٌب هُو  .. وهُو للحب ..

مَازِلت أحْلَم وأتأمل .. ,

 رُغم أن غَيماتي لَم تتوقَف لوهَلة عن البُكاء ..!

لَربَمـا كَان صَدري مَساحَة كالأرض ..

فـ مَع كُلِ دَمعة تَنمو بِذرة أملَ ..

أتَوقَع بأنِي لَن أتَوقف عَن إروآء هذه الأرض المُتعبة  أبداً ..~

ولَكن .. ياحُب ..

 ألَم يأنْ وَقت الحَصــاد  ؟!

أمْ تَحتاج لِبرْكـانٍ قَد يُميتني قَبله ؟!

 

/

 


التعليقات
عنوان التعليق تاريخ التعليق
RONI 12/6/2009 م
عرض جميع التعليقات
اتصل بي الرئيسية بوحكم !

التصــويت
مَارأيڪ بَمايُكتَب هُنا .. ؟
ممتاز
جيد
معقول
فيه مبالغة
لا يعجبني
|| النتيجـــة ||